اللغة

شاشة آلة الطباعة زجاجة


Model MS-3

  • الحد الأقصى للسرعة : 3000 طبعة في الساعة
  • الحد الأكثر لفتحة الطباعة : 12 سانتي متر
  • الحد الأقصى لأبعاد طباعة الآلة FP-90: 70 * 90 سانتي متر

  • الارتفاع : 170 سانتي متر
  • الطول : 160 سانتي متر
  • العرض : 94 سانتي متر


بعد تثبيت الزجاجة داخل الآلة، تتم معالجتها ثلاث مرات في المحطة بصورة متواصلة (إزالة الدهون ) و من ثم تجفف بالهواء الساخن وهي تدور في أربعة محطات و بعدها يتم تفريغها بصورة أتوماتيكية.

المواصفات الخاصة :

القدرة على الشاشة مع الحركة من أجل حقوق الطفل للطباعة ومخروطي الشكل خطي وبالنسبة للطباعة أسطواني ، وانخفاض بسبب خلل ميكانيكي من الأساس ، متناسق حركة من الشاشة والممسحة.

ميزات الآلات المتعاقبة MS


تعادل سرعتها ثلاثة أضعاف الآلات الطباعية المماثلة
تقوم آلة الطباعة الشبكية النموذجية بإجراء الأعمال الدورية التالية :

1- أخذ القطعة للعمل ( التغذية)
2- تنفيذ الطبع
3- تفريغ القطعة

ولكن في الآلات المتعاقبة MS يتم إنجاز هذه الخطوات الثلاث بصورة متزامنة و ذلك بفضل وجود المؤشر. بسبب حذف الزمن اللازم لعمليات التغذية و التفريغ، ازدادت سرعة الآلة بشكل ملحوظ و مثلما تلاحظون في فيلم طريقة عمل الآلة، بسبب التوقف الطويل لمحور الدوران، يستطيع المشغل العمل بالآلة بطريقة مريحة جداً.



تملك هذه الآلات من نوع MS-3 و MS-4 محطات معالجة (مزيلة للدهون( و بعض محطات التجفيف بالهواء الساخن، كل واحدة من هذه المجموعات تعتبر في آلتها كجهاز مستقل بذاته. مع أخذ اختلاف سرعة الآلة في الاستلام بعين الاعتبار، الإنتاج المساوي بحاجة إلى ثلاثة أجهزة معالجة (Corona)- ثلاثة آلات طباعية عادية و ثلاثة نواقل مجففة. تتم عملية المعالجة و إزالة الدهون بطريقة متناسقة أكثر و ذلك بسبب دوران القطعة مقابل الشعلة الملتهبة. وهكذا بالنسبة للمجفف أيضاً. عمل الآلات الأخرى أيضاً و نقل الأجزاء من آلة لأخرى يحتاج إلى ست أو سبع عمّال بینما یحتاج إلى عاملين فقط في الآلات المتعاقبة MS و الأفضلية هنا غير قابلة للمقايسة.

نوعیة طباعة عالية


تنشأ نوعية الطباعة الممتازة و الفريدة من نوعها للآلات المتعاقبة MS من بعض الأختلافات البسيطة وهيكلية الآلة.

1- سرعة حركة الصورة الطباعية في كل مسير الطباعة ثابتة و دائمة بغض النظر عن عوامل مثل لزوجة الحبر، ضغط الهواء، الحرارة، برودة المحيط، الضغط و غيره والسبب هو إستخدام كليشية مزودة بموتور الكترونيكي لتحريك الصورة الطباعية.

2- تسمح السرعة الفائقة للآلة باستخدام شبكة مثقبة صغيرة وصيغ لونية نصفية متدرجة أيضاً بنسبة وضوح و تفكيك أكثر من 80 DPI بدون أي نوع من القلق حول التجفيف و عصيان الشبكة.

3- عندما تريد أن تدحرج قسماً مخروطياً على الخط الأفقي، ستری بأن القسم الرفيع سيسحب بسهولة ولكن القسم السميك سيهبط بصورة لولبية. نفس الشئ يحصل في حالة طباعة الأكواب و الأشكال المخروطية الأخرى و يتسبب في ظهور ظلال في أسفل و أعلى القطعة. و لكن في الآلات المتعاقبة MS تم توفير آلية للحركة بشكل قوسي ARC للتخلص من ظهور الظلال.

4-إذا قمت بوضع مقياس رقمي تحت الممسحة المطاطية (SQG) ستجد أنه بإمكانك زيادة و نقصان ضغط الممسحة المطاطية بمقدارغرام تقريباٌ بسهولة و بدون أي تشويش.

التآكل و احتمال العطل أقل بكثير


الوقت اللازم لتصميم جهاز مكانيكي أكثر بكثير من الآلات الهوائية (بنوماتيك)، لكن احتمال حدوث خلل في الجهاز المكانيكي الذي صمّم و أنجز بشكل صحيح أقل بكثير. لذلك في تصميم الآلات المتعاقبة MS تم الإستفادة من الأنظمة الميكانيكية الموثوقة بدلاً من الأنظمة الهوائية (بنوماتيك).